الاثنين، 31 مارس، 2014

الأدله التاريخية على أن الآلهة والأديان والمعتقدات صناعة بشرية

"الأساطير"

شىء موجود فى جميع العصور تقريبا، فلكل عصر أساطير ربما تختلف عن العصور السابقة، فمثلا كان الفراعنة يؤمنوا بمعتقدات تختلف عن معتقدات اليوم، كذلك الأغريق كان لهم معتقدات مختلفة حول فكرة الإله.

لو رجعت بالزمن إلى الخلف ستجد أن الإنسان كان يؤمن (ومازال يؤمن) بمئات الألهة المختلفة، كل مجموعة من البشر يتخيلون أنفسهم أنهم على صواب والعالم كله على خطا.

الأديان تكذب بعضها وتناقض بعضها، هناك ما يقدر بحوالى 4200 دين ومعتقد فى العالم اليوم

وعلى مدار التاريخ صنع الإنسان ألهته ليعبدها وتطورت هذه الأفكار لتصل إلى الأديان الموجودة اليوم، مما لا شك فيه أن هناك عشرات ألاف من الأديان التى صنعها البشر فى التاريخ وألاف مدعين النبوه، منهم من نجح ومنهم من فشل.

من نجح منهم أنت تعتبره اليوم نبى! وتؤمن به، ومن فشل أنت لم تسمع عنه (لم يكن هناك وسائل جيدة فى هذه العصور لتوثيق الأحداث)، تزوير التاريخ كان أمر غاية فى السهولة، بكل بساطة أى قصة تاريخية موجودة فى كتاب مقدس يؤمن به الناس ويتوارثوا هذه الأفكار جيلا وراء جيل سيصبح هذا الحادث جزء من التاريخ (سواء حدث أو لم يحدث) فهو موجود فى كتاب مقدس يؤمن به الملايين.

الثلاثاء، 25 مارس، 2014

أساطير إسلامية: الإسراء والمعراج

رحلة الإسراء والمعراج من القصص الأسطورية والتى تدل على عدم فهم محمد لابسط علوم الكون لدرجة أنه كان متخيل أن يمكن الطيران بأجنحة فى الفضاء! هذه القصة منقولة من الأساطير القديمة مع وضع بعض التعديلات عليها

خلاصه القصة أن محمد طار على ظهر بغل مجح إلى آخر الكون

لنرى الحقائق العلمية:
1. لا يوجد هواء فى الفضاء، فلا يمكن استخدام أجنحة للطيران، فالأجنحة تعتمد على الهواء للطيران.

2. لا يوجد هواء للتنفس فى الفضاء! فحتى يصعد صلعم إلى الفضاء لابد أن يرتدى بدله فضاء، الموضوع لا يتوقف عند عدم وجود هواء فقط ولكن أيضا هناك اشعاعات كونية، فلا يمكن الصعود إلى الفضاء بدون بدله الفضاء.

3. يقدر العلم مساحة الكون بمليارات السنين الضوئية، وهذا يعنى أن لو البغل المجنح يسير بسرعة الضوء سيحتاج إلى مليارات السنين ليصل إلى نهاية الكون ومليارات السنين ليرجع.

على الرغم أن القصة الأسطورية تثبت عدم فهم محمد للكون ولكن البعض يلجأ لقول أن هذه معجزة، ولكن كيف تكون معجزة بدون أن يشاهدها أحد؟ هل المعجزة تحدث فى الخفاء أم فى العلن؟ أى شخص يستطيع أن يقول أنه طار على ظهر بغل مجنح ويقول كلام مبنى على جهله بالكون، هل هذه تصبح معجزة؟